2021-06-11 09:54:08

لماذا الحديث الان عن خطر وجودي يتهدد المسيحيين؟

لماذا الحديث الان عن خطر وجودي يتهدد المسيحيين؟

لماذا الحديث الان عن خطر وجودي يتهدد المسيحيين؟

مجلة الشراع 11 حزيران 2021

 

لوحظ ارتفاع حدة الخطاب الشعبوي من قبل التيار الوطني الحر لاسيما بعد ان بدأ عدد من قياداته الحديث عن خطر وجودي يتهدد المسيحيين ، وان ما يعزز ذلك حسب ادعاءات هذه القيادات هو التسويات والتفاهمات التي ستحصل في المنطقة وتشمل الازمات القائمة والملفات العالقة وهو ما سيكون على حساب المسيحيين .

وردت اوساط مسيحية مستقلة هذا الخطاب الى محاولة التيار الوطني الحر استعادة الكثير مما فقده على المستوى الشعبي المسيحي، بسبب اداء رئيسه جبران باسيل واخفاق زعيم التيار الذي تولى رئاسة الجمهورية في تحقيق ما كان التزم به ويضع مسؤولية عدم تحقيقه حتى الان على القوى السياسية الاخرى تحت عنوان : "ما خلوني" .