2021-06-01 13:11:49

واصف شرارة ونحن ايضاً منحازون اليك

واصف شرارة ونحن ايضاً منحازون اليك

واصف شرارة ونحن ايضاً منحازون اليك

مجلة الشراع 1 حزيران  2021

 

الاديب المثقف الصديق المهندس واصف شرارة من نخبة الوطن التي يبحث عنها الناس المصابون بلوثات محيطة بهم تخترق عليهم حتى مخادع نومهم بهواتفهم ومرئياتهم...

هذا الانسان الوفي لاغلى ما مر في تاريخ الوطن الحديث، وفي في صداقاته مهذب حتى الحياء شجاع حتى المواجهة:

الفكر بالفكر والرأي بالرأي.. لذا نحن منحازون له

الشراع

 

 خواطر  ويوميات 2020 – واصف شرارة

.. اللهم اشهد أني منحاز

منحازٌ للذين كتبوا بدمائهم حروف الوطن

وجعلوا أجسادهم جسراً عبرنا فوقه طريق الحياة

منحازٌ للذين زرعوا وهم يعلمون أنهم لن يعيشوا ليدركوا يوم الحصاد

منحازٌ للفقراء.. للابطال.. للمناضلين للمجاهدين للمجهولين الذين قاتلوا، وقاوموا وضحّوا بنصف أعمارهم ولم يعمهم البريق، وأكملوا حياتهم بصمت وهدوء

منحازٌ للذن يركضون وراء خبز يومهم بعيداً عن منصّات التكريم؟؟

اللهم اشهد

...أنني ضدّ كل ماسحي الجوخ والرّعاع والزناديق...

منحازٌ الى الأحياء فينا نبضاً وروحاً عزّة وكرامة عقيدة وثبات

منحازٌ للشهداء والجرحى نبض قلوبنا

لهم ألف تحيّة وسلام..

ومن بعدهم لا شيء يستحقّ الكلام