بيروت | Clouds 28.7 c

رسالة من الاستاذة فلك الرافعي ورد من حسن صبرا

 

رسالة من الاستاذة فلك الرافعي ورد من حسن صبرا

الشراع 5 آب 2022

*استاذي* ؛ 

من تراث مؤرشف عن الفاتح طارق بن زياد أكرمه *الله* مقولته الرائعة بعد فتح بلاد الاندلس او شبه جزيرة أبيريا / *بإسم الله* ،افتح بإذنه دنيا ثانية ،
اقتبس بكل فخر معاني القول انني تشرفت بمدرستي الاولى على يدّي سيدي الوالد يرحمه *الله* ،
وبكل إعتزاز وإعتراف بفضلكم اني بفضل رعايتكم وانتسابي لمدرسة *الشراع وربّانها الحكيم* قد انطلقت نحو "دنيا ثانية " من الرصيد الغالي والحرفية المشهود لها والتفرد المحمود ،
ومن لايشكر الناس لايشكر *الله* ،شكرا استاذنا ومعلمنا ، لا عدمناك من مشجع وامين مؤتمن والخير باق بأمة سيدنا الرسول *صلى الله عليه وسلم .* 

تحياتي وامتناني

 

  • وردّ من حسن صبرا

 

الاستاذة المميزة فلك 
لي عظيم الشرف ان ازاملك في مدرسة المعلم الاديب والعلامة النجيب مصطفى الرافعي والدك ، يا ابر ابنة لأب ، وكم هو فخور اذ يدرك ان زرعه في هذه الدنيا،  يظلل بلاداً تمتد من بحر طرابلس الازرق،  الى محيط العرب العاقل . 
يا ابنة الفيحاء يا فلك .. هل هو قليل ان يضاف الى معالم طرابلس بين القلعة والميناء… علماً اسمه الادب والنثر والاعلام والمقال يعني فلك
زميلتي في مدرسة مصطفى الرافعي ، عندما اقرأك اشعر بالحنين الى الحرف الذي تخطين والى القلم الذي تكتبين والى المعرفة التي تبثين … وفوق هذا ينتابني شعور بالعجلة للعودة الى مقاعد الدراسة لننهل سوية سوية ، من علم المعلم يا مدرسة ..مدرسة من دون تشكيل 
   حسن صبرا 
الشراع