بيروت | Clouds 28.7 c

عيبب وعار وتعصب

 

عيبب  وعار وتعصب
 الشـراع 13 ايار 2022


في غمرة جو الحزن على اغتيال الزميلة الغالية شيرين ابو عاقلة والغضب العربي علي الصهاينة المجرمين طلع علينا البعض بترهات جواز الترحم عليها ونسوا قول الله تعالى:

ولتجدن  اكثرهم  (الناس )مودة للذين امنوا الذين قالوا انا نصارى

'كما نسوا قدوة سيدنا عمر
 بن الخطاب في منح الامان لاهل القدس المسيحيين في العهدة العمرية . كما تجاهل البعض دور المسيحيين في الدفاع  عن القدس وعروبة فلسطين واولهم المناضل الكبير المطران كبوشي  رحمه الله ورحم شيرين ابنة القدس التي ناضلت بلسانها وقلمها وفكرها واغتالها الصهاينةِ عن سابق تصميم  واسكتوا صوتها ودورها في فضح والجرائم الاسرائيلية 
وكم كنا نتمني  لو فدم  كل من ادخلنا في جدل سخيف  قدوة للنضال دفاعاً عن القدس الشريف ووضع وردة  على ضريح الشهيدة شيرين.٠