2019-02-25 14:54:24

((غبار 1918)) لـ فاتن المر

< >

((غبار 1918)) لـ فاتن المر

عن دار أبعاد صدر لـ فاتن المر كتاب بعنوان ((غبار 1918)). ويقع في 207 صفحات من الحجم الوسط.

وعلى الغلاف الأخير كلمة جاء فيها: أدركت ان الربيع قد غادرنا يوم كفت أي عن الخروج الى الحديقة، بل راحت تشيح بنظرها حين تمر قرب النافذة او الباب حتى لا ترى ما أصبحت عليه أشجارها وورودها. قبلها كان الجراد حدثاً مثيراً للاهتمام، تغييراً مسلياً في حياة صبية القرية. كنا نتسابق الى قتل تلك الحشرات وطمرها كما علمنا عمي أنيس، ونشعر اننا فرسان هبوا لانقاذ القرية من الاشرار، ونردد: ((يا سمرمر قوم قوم، الجراد تلا الكروم))، منادين طائر السمرمر الذي قيل لنا انه يلتهم الجراد بأعداد كبيرة تسير مع أهل القرية في صفوف طويلة حاملين أغصان الشجر نضرب بها الحشرات، او نقرع بالعصي الصغيرة على الأوعية النحاسية، لنصدر ضجيجاً يبعدها، كما قيل لنا، ونضحك)).