2019-02-04 17:12:59

رلى الطبش والوطنية

< >

رلى الطبش والوطنية

خلال حضورها مباراة لبنان مع السعودية في كأس آسيا ((فقعتنا)) النائبة الكريمة رلى الطبش بتصريح رداً على سؤال حول من تؤيد في هذه المباراة: ((لبنان أو السعودية))، حيث قالت: ((هذه عين وهذه عين)) بمعنى انها تؤيد المنتخبين؟.                                                 

ما قالته الطبش استفز كل من سمعه وهو كلام لا ينم عن روح مسؤولية كما أكد سامعوه، وأكثر من ذلك فقد طرح الناس العديد من التساؤلات ومنها:

1-هل يجوز ان لا يكون ولاء نائب عضو في البرلمان اللبناني كاملاً لمنتخب رياضي وطني لبناني ولا أحد سواه؟

2- إذا كان كلام الطبش هو من باب المجاملة حتى لا نقول كما قال البعض ((من باب التزلف)) فهل يجوز ان يكون ذلك على حساب الولاء للوطن؟

3- هل سمعت الطبش يوماً ان مسؤولاً سعودياً قال خلال مباراة للبنان والسعودية بأنه يؤيد الإثنين ((هذه عين وهذه عين))؟

4- لا ندري إذا كانت الطبش تمثل نصف اللبنانيين ونصف السعوديين لكي تؤيد الإثنين معاً؟

للنائب الطبش نقول: ((حين لعبت السعودية في كأس العالم كنا كلها معها قلباً وقالباً وشجعناها بكل فخر وإعتزاز، ولكن حين تلعب أمام منتخب لبنان فنحن مع لبنان وليس ((نصف نصف)) لأننا نحب السعودية ونؤيدها ولكن ليس حين تلعب ضد منتخب لبنان الوطني، على أمل ان تعذرنا الطبش على صراحتنا ووطنيتنا، فهل تعود هي الى كامل وطنيتها الرياضية وليس ((نصف نصف؟)).

عين