2021-02-22 13:33:44

المحافظة على وحدة أوطاننا، هي مطلب وحدوي الآن.. / بقلم أحمد خالد

المحافظة على وحدة أوطاننا، هي مطلب وحدوي الآن.. / بقلم أحمد خالد

المحافظة على وحدة أوطاننا، هي مطلب وحدوي الآن.. / بقلم أحمد خالد

مجلة الشراع 22 شباط 2021

عصر جمال عبد الناصر العظيم رحل مادياً مع رحيل صاحب العصر..

وبقيت قيمه المعنوية والانسانية وحتى مع البيع المضطرد لبعض انجازاته المادية خصوصاً في مصانعه التي حمت مصر العظيمة حتى الآن وحملت حربين شرستين خلال ست سنوات..

فإن قيمه العملية التي اممت القنال وبنت السد واستصلحت ملايين الافدنة الزراعية واقامت آلاف المصانع وفرضت التعليم المجاني والالزامي في طول مصر وعرضها ومراكز البحث العلمي وغيرها الكثير ما زالت وستبقى الى ان يقضي الله امراً كان مفعولاً !

الثابت الاهم من عصر جمال عبد الناصر هو:

قامة الكرامة والعزة والاستقلال..

كثيرون ونحن منهم يعتبرون ان الوحدة العربية هي اهم انجازات جمال عبد الناصر وقد حققها مع سورية بقيام الجمهورية العربية المتحدة وفي مساندته لثورة اليمن التي قامت في 26/9/1962 بعد سنة كاملة على جريمة انفصال سورية عن دولة الوحدة في28/9/1961..

حاربت دولة الوحدة كل قوى الشر بعد اسرائيل من اميركا وبريطانيا غرباً الى الاتحاد السوفياتي شرقاً ولا ننسى الاخوان المسلمين والشيوعيين وملك السعودية فيصل وملك الاردن حسين ونوري السعيد في العراق وكميل شمعون في لبنان وشاه ايران والاحزاب الرجعية والفاشية كالكتائب والسوري القومي وجزء من حزب البعث الذي انقلب على الوحدة كما انقلب على كل شعاراته..

هل لاحظتم حجم وكمية اعداء الوحدة اعداء عبد الناصر ومشروعه؟

 ستلاحظون ان هؤلاء جميعاً (عدا الاتحاد السوفياتي وغيره) حاربوا عبد الناصر لمنعه من بناء السد العالي وحاربوه لمنعه من بناء آلاف المصانع وحاربوه لأنه ارسل جيشه الى اليمن لنجدة ثورتها..

تعالوا الى،

موقف جمال من اليمن الذي ما زال اغبياء كثر ومتواطئين ضد مصر ودورها اكثر وجاهلين متجاهلين لبعد الوجود المصري في اليمن وآثاره التي لا حدود لها على الامن القومي المصري داخل حدوده...

عبد الناصر في اليمن هو إلتزام ناصري بالوحدة العربية وترجمة لشعار القومية العربية الذي تم وأده في سورية عبر جريمة الانفصال!

ناصر في اليمن لحماية ثورتها التي مهدت لطرد الاستعمار البريطاني المحتل لجنوب اليمن عبر قيام ثورة 14 اكتوبر في الجنوب اليمني ودعمها جمال عبد الناصر حتى تم تحرير الجنوب بالكامل عام 1967!

عبد الناصر في اليمن لحماية باب المندب الذي يهدد من يحتله امن البحر الاحمر وهو بحر عربي مصري ويهدد خليج العقبة وهو خليج عربي مصري ويهدد قناة السويس وهي قناة حفرها المصريون وذادوا عنها بالدم والعرق حين حفرها طيلة عشرين سنة وكذلك حين واجهوا العدوان الثلاثي عام 1956 وتحت قيادة جمال عبد الناصر..

الأهم ايها السادة،

ان مصر في اليمن هي حماية للنيل العظيم الذي تهدد اثيوبيا الآن بحرمان المصريين من 20% من مياهه

هل تظنون ان اثيوبيا كانت لتفكر ببناء السدود على النيل في بلد الممر الاساس اثيوبيا لو كانت مصر في اليمن؟

هل تدركون الآن اهمية الوجود المصري في اليمن لمنع حصول مأساتها المستمرة على كل الاصعدة؟

هل يدرك الذين حاربوا عبد الناصر في اليمن عبر الملكيين آباء الحوثيين اهمية وجود جيش مصر في اليمن؟

هل يدرك الذين استنزفوا الجيش المصري في اليمن وعلى رأسهم فيصل ملك السعودية  تمهيداً اساسياً لنتائج عدوان 5يونيو / حزيران 1967 اي اثم ارتكبوه ضد مصر والعرب وانفسهم خدمة لاسرائيل واميركا؟

لا لم نبتعد عن الموضوع الاساس فهناك تجربتان رائدتان احداهما سبقت وحدة مصر وسورية هي وحدة المملكة العربية  التي اقامها الملك عبد العزيز بن عبد الرحمان آل سعود وكان جمال على اهبة الدخول الى الكلية الحربية ومنها ثورته التي ستغير مسار مصر ثم العرب ومسارات شعوب في آسيا وافريقيا وحتى في اميركا اللاتينية..

كان جمال معجباً بشخصية عبد العزيز ودوره التوحيدي كما نقل الينا الراحل الكبير الشيخ عبد العزيز التويجري

وعندما استقبل عبد العزيز في جدة جمال عبد الناصر ومحمد نجيب قال الملك السعودي لمن حوله:

ان القائد في مصر هو ابو خشم طويل (ويقصد عبد الناصر) اما هذا الشيبة (ويقصد محمد نجيب) فهو زقّ اي لا قيمة له

اما التجربة الوحدوية الثانية الرائدة وهي في الجزيرة العربية أيضاً فهي قيام دولة الامارات العربية المتحدة  بقيادة العروبي بالفطرة والوحدوي بالممارسة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان..

الانجاز الاهم الذي يجب المحافظة عليه كوحدويين هو ان يتم المحافظة على الوحدة الوطنية لكل بلد عربي من المحيط الذي كان هادراً يجب المحافظة على وحدة المغرب  واسقاط مشروع الطغمة العسكرية في الجزائر التي اصطنعت ما يسمى البوليساريو لإشغال المغرب عن التنمية ولإلهاء الشعب الجزائري عن مطالبه بالعدالة والافادة من ثروات بلاده الضخمة التي تسرقها هذه الطغمة..

الى المشرق العربي للمحافظة على وحدة العراق وسورية ولبنان واليمن

انها مهمة الوحدويين الآن في كل مكان..

رحل جمال وانغمست مصر في مشاكلها الداخلية فليكن شعار كل وحدوي في ذكرى قيام الجمهورية العربية المتحدة هو ان وحدة كل بلد عربي هي طريق صحيح لوحدة العرب التي لا بد قادمة

الشراع في 22/2/2021