2021-01-16 23:18:52

الراعي فوجئ بالتصعيد الاخير

الراعي فوجئ بالتصعيد الاخير

الراعي فوجئ بالتصعيد الاخير

مجلة الشراع 17 كانون الثاني 2021

فيما كان البطريرك الماروني الكاردينال بشارة الراعي يمني النفس بان تلقى دعوته لعقد لقاء مصالحة بين الرئيسين ميشال عون وسعد الحريري اهتماماً يؤدي الى تحريك الجمود في موضوع تشكيل الحكومة، فوجئ بالشريط المسرب على لسان الرئيس ميشال عون ضد الرئيس سعد الحريري وما نتج عنها من اجواء تصعيدية اقل ما يقال عنها انها اجواء تشنج غير مسبوق ينذر بان قطيعة كاملة قد تحصل بين رئيس جمهورية ورئيس مكلف لا يستطيع اي واحد منهما التقدم خطوة في الموضوع الحكومي دون الآخر.

الراعي المنزعج جداً مما حصل ، عاكف على الاعداد لموقف جديد يتلاءم مع الوضع الجديد ومن المتوقع ان يعلنه في اول خطبة كنسية سيلقيها هذا الاسبوع.