2018-08-31 16:54:44

الاخبار السياسية - مجلة الشراع 3 ايلول 2018 العدد 1864

الاخبار السياسية - مجلة الشراع 3 ايلول 2018 العدد 1864

الاخبار السياسية - مجلة الشراع 3 ايلول 2018 العدد 1864

أول الاخبار

*أبرز ما نقل عن الرئيس ميشال عون في لقائه مع الوفد الاميركي الذي زار لبنان برئاسة مساعد وزير الدفاع لشؤون الأمن الدولي روبرت ستوري كارم هو ان طاولة حوار ستنشأ بعد تأليف الحكومة من أجل البحث في سلاح حزب الله ضمن اتفاق على استراتيجية دفاعية, وذلك من أجل تنفيذ القرارين 1701 و 1559 وفقاً لما طالب به الوفد الاميركي, الذي لم يتعامل بإيجابية مع هذا الطرح، مشدداً على ضرورة نزع أي سلاح خارج اطار الشرعية اللبنانية, ومشيراً على وجه الخصوص الى موضوع سلاح حزب الله.

*كشف مصدر واسع الاطلاع ان غير جهة دولية نصحت مراجع لبنانية بضرورة الالتزام بسياسة النأي بالنفس المعلنة والتي وردت في بيان عودة الرئيس سعد الحريري عن استقالته قبل أشهر, مشيرة الى انه جرى في الآونة الأخيرة تسجيل تراجع الالتزام بهذه السياسة ومن أكثر من طرف, والى ان هذه السياسة ضرورية من أجل ابقاء لبنان بمنأى عن الصراعات المحتدمة في غير مكان في المنطقة.

*ما يثار حول العقد التي أدت حتى الآن الى تأخير تشكيل الحكومة, اذا ما جرى التوصل الى حل لها لن يكون نهاية المطاف بالنسبة لمسار التشكيل, لأن ثمة عقداً جديدة ستولد من أجل عدم تشكيل الحكومة ولا علاقة لها بالعقد السابقة. هذا ما قاله نائب بارز وواسع الاطلاع على الاتصالات الجارية بهذا الشأن، لأن المطلوب كما يبدو شراء الوقت بانتظار حلول لحظة تشكيل الحكومة وهي لحظة لم يحن أوانها بعد.

*نائب منتخب حديثاً يكتفي بالاجابة على أي سؤال يوجه اليه بالقول ان رئيس الكتلة يقول كذا وكذا من دون أي اضافة منه او تعليق او حتى تفسير، ما جعل احد اصدقائه يمازحه بالقول: وهل اصبحت مجرد ((مسجلة )) تعيد ما قاله رئيسك, وهو ما يطرح تساؤلات حول طبيعة عمل بعض النواب المنتخبين حديثاً ومن كتل وتكتلات عديدة, والذين لا عمل لهم سوى تكرار ما يردهم من تعليمات وتوجيهات وأوامر.

تضج وسائل التواصل الاجتماعي ولمجموعات كبيرة من المواطنين بانتقادات لأداء الثنائية الشيعية لا سيما في الجانب الخدماتي, وهي انتقادات وصفت بأنها جارحة وتطال رموزاً وشخصيات كانت دوماً بمنأى عن أي انتقاد, ما دفع أحد المتابعين الى القول بأن ما يحصل في العالم الافتراضي ما هو إلا تعبير عن ان هناك شيئاً يتغير عنوانه انكسار المحظور الذي كان قائماً سابقاً وهو مؤشر الى أنه قد يكون مقدمة لشيء ما ان لم يبادر طرفا الثنائية الشيعية الى معالجة ما هو موضع شكوى شرائح واسعة من القاعدة الجماهيرية التي يمثلانها.

 

ليس سراً

*شخصية قريبة من حزب الله سرّبت وقائع مما دار بينها وبين مسؤول بارز في الحزب ومن ضمنها ان الحزب سيبدأ قريباً جداً بالتعميم على كل القطاعات المنتسبة له ضرورة اتباع سياسة التقشف العام, لأن المرحلة المقبلة ستكون قاسية جداً مالياً عليه, لأن العقوبات على ايران ستكون قاسية للغاية وستؤثر عليه بشكل مباشر وغير مباشر, وحتى أكثر من العقوبات المعلنة او التي قد تعلن ضده في وقت قريب وفقاً لما يدلي به المعنيون بفرض هذه العقوبات اميركياً.

 

من هو؟

سفير دولة عربية وصف الوضع السياسي  في لبنان في جلسة جمعته مع مسؤول أمني بأنه سيىء الى درجة أنه يعطي صورة واضحة عن ان الوضع فيه لن يستقيم ولو بعد مائة عام.

ولم يشأ المسؤول الأمني الحديث عن تفاصيل ما قصده سفير الدولة العربية المذكورة, إلا ان الواضح ان هذا السفير كان يتحدث عن الطبقة السياسية في لبنان ولم يقتصر حديثه على طرف او فريق.

 

أسماء

زوج بشار الاسد شوهدت للمرة الثانية في عيادة طبيب أورام سرطانية وللمرة الثانية خلال فترة زمنية قصيرة, والملاحظ ان الحراسة الأمنية لها كانت ذات طبيعة غير مباشرة ولا تلفت الأنظار بشكل بارز وان كانت المنطقة التي دخلتها حيث تقع العيادة اتخذت فيها اجراءات أمن كانت في أغلبها غير منظورة.

ويبدو ان اسماء الاسد تتابع علاجها عند الطبيب المشار اليه  من سرطان الثدي, علماً ان الطبيب المذكور معروف بكفاءته وبراعته في عالم معالجة هذا المرض الخطير.

 

سري

كشف مرجع أمني لـ((الشراع)) ان تقارير وردت من دولة اوروبية الى الأجهزة الأمنية في لبنان تفيد بأن مسؤولاً امنياً كبيراً في لبنان مراقب من قبل منظمة ارعابية بشكل دقيق وان هذه المنظمة ترصد كل تحركات المسؤول المذكور ومهتمة بكل ما يتصل به من معلومات.

وحسب المعلومات التي يتم التدقيق فيها حالياً فإن هناك خطة لاغتيال المسؤول المشار إليه في الجو عندما يكون مسافراً وذلك بواسطة أحد الركاب الذي سيستقل الطائرة نفسها.

 

لماذا؟

تساءل سفير دولة شقيقة عن سر انطفاء الحديث عن ظاهرة اكتشاف العملاء في لبنان والتي ضج بها البلد في الآونة الاخيرة.

وعلق السفير نفسه أمام زواره بالقول وبشكل ساخر: ((في لبنان كل كم يوم في فوشة كبد جديدة)).

 

سفير جديد للسعودية بعد تشكيل الحكومة

قالت مصادر مطلعة ان المملكة العربية السعودية ستعمد الى تسمية سفير جديد لها في لبنان، بعد تشكيل الحكومة اللبنانية. معروف حالياً بأن القائم بالأعمال السعودي وليد البخاري هو الذي يتولى مهام السفير حالياً.

 

((حل)) لتسوية العقدة الدرزية

في معلومات خاصة بـ ((الشراع)) فإن العمل جارٍ لحل العقدة الدرزية التي تشكل احدى عقد تشكيل الحكومة الجديدة.

ويقوم الحل على ان يسمي زعيم المختارة وليد جنبلاط وزيرين درزيين، فيما يصار لتسمية الوزير الدرزي الثالث ضمن مواصفات انه ليس محسوباً على الحزب التقدمي الاشتراكي، وليس محسوباً أيضاً وبشكل مباشر على النائب طلال ارسلان، كما لا يكون الوزير الثالث شخصية مستفزة لجنبلاط او لإرسلان.

 

تركيبة مشابهة بين لبنان وسويسرا

توقفت مصادر دبلوماسية عند ما قاله الرئيس السويسري آلان بيرسيه خلال زيارته الى لبنان حيث توقف عند تركيبة لبنان السياسية التي يوجد فيها الكثير من التشابه مع التركيبة في سويسرا.

إلا ان ما أثاره الرئيس السويسري هو اعتراضه على تسمية احد المصارف، مشيراً الى ان لا علاقة لبلده بهذا المصرف وان اسمه لا يعبر عن هذه العلاقة.

 

حيوية بين بيروت وباريس

تجري حالياً اتصالات بين بيروت وباريس لترتيب ملفات زيارة يعتزم وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان القيام بها الى لبنان في وقت قريب. وهي زيارة قد تمهد لزيارة يعتزم الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون القيام بها الى لبنان وكان وعد المسؤولين بها قبل أشهر إلا انها ارجئت لأسباب عديدة.

وترغب باريس بأن يتم تحديد موعد الزيارة في وقت تكون فيه الحكومة اللبنانية قد تم تشكيلها.

 

لا سند دستورياً لسحب التكليف

نائب مسيحي سابق شارك في اعداد اتفاق الطائف توقف عند ما يتردد كل يوم على لسان أحد الوزراء او النواب المحسوبين على التيار الوطني الحر حول سحب التكليف من الرئيس سعد الحريري في حال استمر تأخر تشكيل الحكومة. مشيراً الى ان لا سند دستورياً لكل هذا الكلام، إلا اذا كان المقصود كما يضيف في لحظة معينة الاقدام على ذلك لتكريسه كعرف جديد من الأعراف التي تجري محاولات لتكريسها تحت عنوان الجهورية القوية، او لبنان القوي، مع العلم كما يتابع النائب السابق ان مثل هذه الخطوة قد تؤدي الى أزمة وطنية ميثاقية، اذا عمد السنة بكل أطيافهم الى رفض هذا التعديل.

وعن أسباب رفضه التحدث علناً وبإسمه في هذا الموضوع، قال وهل أنا أقوى من الاحزاب المسيحية سواء القوات اللبنانية او حزب الكتائب اضافة طبعاً الى التيار الوطني الحر، مشيراً الى ان أحداً من القوات وهي كما تعلن حليفة الرئيس سعد الحريري لم ينبس ببنت شفة رفضاً لما يطرحه بعض نواب التيار الوطني وآخرين حول وجود مهلة للتكليف او سحبه. كما لم يفعل أحد في الكتائب ذلك، لأن هناك شبه اجماع بين هذه القوى على محاولة استعادة بعض ما فقده رئيس الجمهورية من صلاحيات في اتفاق الطائف، ومن ضمنها تسمية الرئيس المكلف وعزله.

 

دلالات مهرجان ((أمل)) في ذكرى الصدر

قيادي في حركة ((أمل)) تحدث عن دلالات وأهمية مهرجان الذكرى الأربعين لتغييب الامام الصدر بالنسبة للحركة، وأهمها:

أولاً: اختيار البقاع كمكان لإحياء الذكرى، تأكيداً للاهتمام الذي توليه الحركة للمنطقة، والذي تعمل على ترجمته من خلال السعي لتشكيل مجلس انمائي للمنطقة، اضافة الى تشريع زراعة الحشيشة.

ثانياً: ان المهرجان، يسبق انعقاد المؤتمر العام للحركة الذي سيصار فيه الى تجديد اطارها التنظيمي، وإدخال فئات الشباب الى مستويات القرار.

ثالثاً: الرد على كل ما قيل عن نتائج الانتخابات النيابية التي خاضتها الحركة بالتحالف مع حزب الله في اطار الثنائية الشيعية، من خلال تأمين حشد جماهيري واسع يؤكد استمرار قوة حركة ((أمل)) شعبياً.