2020-12-31 11:30:02

اربعة علي وواحد ابراهيم / بقلم عدنان حرب

اربعة علي وواحد ابراهيم  / بقلم  عدنان حرب

اربعة علي وواحد ابراهيم / بقلم عدنان حرب

مجلة الشـراع 31 كانون الاول 2020

ما يزال الاتحاد السياسي لكرة القدم يتعاطى سياسياً في تطبيق قراراته وقوانينه من دون مراعاة مصلحة اللعبة ولا احترام القرارات التي يتخذها في اجتماعاته، وآخرها عدم تطبيقه قراراته في الاشكال الذي حصل خلال مباراة العهد مع النجمة التي اقيمت يوم الاحد في 27 كانون الاول 2020 ضمن مباريات المرحلة العاشرة من ذهاب بطولة لبنان للعبة حين اعتدى بعض اداريي ولاعبي النجمة على بعض مصورين اعلاميين اتضح ان احدهم هو المصور الخاص لفريق العهد ويحمل بطاقة اتحادية تخوله دخول الملاعب، وقد انتشرت شرائط فيديو مصورة توثق الاعتداء بالضرب بالايدي والكرسي شارك فيه مسوؤلين ولاعبين من النجمة حيث اصابت الكرسي راس المصور.  

وقد اتخذ الاتحاد يوم الثلاثاء في 29 كانون الاول 2020 (تعميم رقم 36-2020) قرارات قال ان لجنة الطوارئ اتخذتها فعاقبت ثلاثة من اداريي النجمة (ايقاف الاداري علي ملك سنة وتغريمه 10 ملايين ليرة لبنانية والاداري علي السبع ثلاثة اشهر والاداري ابراهيم العبد ثلاثة اشهر وكل من اللاعبين علي حلال وعلي علاء الدين اول 3 مباريات رسمية لكل منهما) من دون تطبيق كل قراراته التي اتخذها في 28 ايلول 2020، حيث كانت اللجنة التنفيذية للاتحاد السياسي لكرة القدم قد اتخذت قرارات في جلستها التي عقدتها بتاريخ 28 ايلول 2020 وتحديداً في التعميم رقم 22-2020 وفيها: 

بـسـبـب الأوضـاع الـراهـنـة الـمـتـعـلـقـة بـجـائـحـة كـورونـا وحـرصـا" عـلـى الـسـلامـة الـعـامـة ، اتـخـذت اللـجـنـة الـتـنـفـيـذيـة الـقـرارات الـتـالـيـة الـخـاصـة بـالإجـراءات الـتـنـظـيـمـيـة لـمـبـاريـات الـمـوسـم 2020/2021:

أ-إلغاء كافة البطاقات المدفوعة الثمن.

ب- إقـامـة كـافـة الـمـبـاريـات مـن دون جـمـهـور ودعـوة الـجـمـاهـيـر الـى الإلـتـزام بـالـقـرار الـصـادر عـن الإتـحـاد تـحـت طـائـلـة ايـقـاف الـمـبـاراة وتـحـمـيـل الـمـسـؤولـيـة للـنـادي الـذي يـخـالـف جـمـهـوره هـذا الـقـرار الـتـي قـد تـصـل الـى تـخـسـيـره الـمـبـاراة.

ج- الـطـلـب مـن أنـديـة الـدرجـة الاولـى والـثـانـيـة والـثـالـثـة تـزويـد الأمـانـة الـعـامـة للإتـحـاد لائـحـة بـأسـمـاء أعـضـاء هـيـئـاتـهـا الإداريـة أو مـن تـرغـب بـحـصـولـهـم عـلـى الـبـطـاقـات الإتـحـاديـة لـحـضـور مـبـاريـات أنـديـتـهـا ، وذلـك وفـقـا" للآتـي:

· أنـديـة الـدرجـة الاولـى : 12 شـخـصـا

· أنـديـة الـدرجـة الثـانـيـة : 10 أشـخـاص

· أنـديـة الـدرجـة الثـالـثـة : 6 أشـخـاص

عقوبات الاتحاد الاخيرة التي اتخذها في 29 كانون الاول 2020 لم تطبق ما جاء حرفياً في قراراته المتخذة ومنها:

1-كيف طبق الاتحاد العقوبات على اداريين ولاعبين ولم يعاقب النادي بتخسيره المباراة حسب قراراته في تعميمه في 28 ايلول إذ ان العقوبات تطال النادي وصولاً لتخسيره المباراة بسبب دخول جمهوره الملعب؟

كيف دخل الجمهور الذي فاق عدده الخمسين مشجعاً الى المدرجات في حين ان القانون يسمح للفريق بدخول 12 شخصاً فقط؟ وكيف اقتحم ثلاث اداريين ارض الملعب خلال سير المباراة وهل يحق لهذا العدد التواجد على ارض الملعب، اين المراقب والموظفين؟

من المسؤول عن دخول العشرات من المتفرجين الى المدرجات لمشاهدة المباريات، وهل هناك من يقبض اموالاً للسماح لهم بالدخول ام ان اتصالات هاتفية يجريها مسؤولين في الاتحاد بموظفي الملاعب للسماح بدخول هذا وذاك؟