2020-12-26 10:07:55

أجندة في لبنان لتقطيع الوقت

أجندة في لبنان لتقطيع الوقت

أجندة في لبنان لتقطيع الوقت

مجلة الشراع 26 كانون الأول 2020

لن يكون هناك حكومة في لبنان قبل العشرين من شهر كانون الثاني – يناير المقبل تاريخ خروج دونالد ترامب من البيت الابيض.

هذا ما بات يشكل قناعة عامة في البلاد يتحدث عنها اكثر من سياسي من اكثر من طرف ،في ظل ما يشاع عن شروط اميركية لتشكيل الحكومة وابرزها عدم تمثيل حزب الله فيها.

ويتحدث مراقب بارز عن ان لبنان اليوم يعمل على تقطيع الوقت ومحاولة تمريره بشتى الوسائل ، مشيراً الى ان ما جرى يومي الثلاثاء والاربعاء الماضيين في قصر بعبدا هو جزء من اجندة اضاعة الوقت التي يعمل معظم المسؤولين بموجبها لتمرير هذه المرحلة الصعبة.