2020-12-01 21:34:11

رياض سلامة في حوار استقطب الاهتمام السياسي والاعلامي والمصرفي والشعبي

رياض سلامة في حوار استقطب الاهتمام السياسي والاعلامي والمصرفي والشعبي

رياض سلامة في حوار استقطب الاهتمام السياسي والاعلامي والمصرفي والشعبي


الحوار مع محطة العربية " الحدث " 
وهذه ابرز نقاطه :
مجلة الشـراع ١ كانون اول 2020
نحن مع التدقيق الجنائي و استلمنا كتاب وزير المال و سنقوم بتسليم حسابات الدولة لوزارة المال، مشيرًا الى ان تسليم حسابات المصارف للتدقيق يتطلب تغيير القانون ، و ان وزارة المالية هي المخولة بالتعاقد مع شركات التدقيق.
-ان عجز الدولة المالي لا يخص مصرف لبنان فالمصرف يمول الدولة اذا افتقرت للتمويل وفقًا للقانون و هو سيتملك اسهم المصارف غير الملتزمة بزيادة رأس المال .
-ان على المصرف المركزي تأمين السيولة حينما تحتاج المصارف حماية لاموال المودعين و ان ودائع الناس موجودة و الدليل ان لا مصرف اعلن افلاسه ، و ان المصارف اللبنانية لديها ادارتها للمخاطر و نحن نضع السياسات فقط، ونحن نؤمن لها السيولة و ان كل مصارف العالم تضع حدوداً للسحوبات النقدية مع العلم بأنه يتم سحب ٦٠٠ مليون دولار شهرياً من مصرف لبنان تلبيةً لحاجات اللبنانيين.
-وقال سلامة ان مليار و مائة مليون دولار خرجت من لبنان، و انها ليست هي سبب الازمة و ليس لدى مصرف لبنان حسابات الا للبنوك .. و ان مصرف لبنان ارجع حتى آخر شهر ايلول الماضي كل دولار للمصارف.
و ابرز ما قاله سلامة:
ان الحديث عن عقوبات اميركية على مصرف لبنان غير دقيق و ان المصرف فعل كل ما يلزم ليضل منخرطاً بالعولمة المالية.
سلامة اعاد توكيد كلامه السابق عن ان مصرف لبنان لديه قدرة للابقاء على دعم المواد الاساسية لمدة شهرين.
سلامة قال انه يقوم بواجبه في خدمة اللبنانيين و ان الاسقاطات ضده غير صحيحة ، و انه مستقل و غير متحزب.
~اهتمام لبناني واسع 
——————————
عدا المتابعة الواسعة للحوار المرئي فإن وسائل التواصل الاجتماعي من مختلف الإتجاهات تنافست في نشر مقتطفات من حوار حاكم مصرف لبنان رياض سلامة مع المحطة العربية ، الحدث 

الشراع في 1/12/2020