2020-10-22 14:18:33

هل تراجع عون عن الاستقالة؟

هل تراجع عون عن الاستقالة؟

هل تراجع عون عن الاستقالة؟

مجلة الشراع 22 تشرين الأول 2020

الكلمة التي القاها الرئيس ميشال عون الاربعاء الماضي قبيل اجراء الاستشارات النيابية الملزمة بيوم واحد، وتضمنها الاعلان بانه لن يمشي، في تأكيد واضح بانه لن يستقيل، سبقتها تسريبات من قبل اوساط محسوبة عليه اشارت الى انه يعتزم على الاستقالة من موقعه في رئاسة الجمهورية كونه يرفض تحميله مسؤولية كل ما يدور في البلاد منذ سنوات واحتجاجاً منه على ما يجري من تحضيرات ضده على مستوى بعض الاطراف والتي لا تصنف عادة في موقع الخصوم.

ولم يقتصر الامر على ذلك ، بل ان احد الاعلاميين تحدث صراحة عن هذا الاحتمال في برنامج تلفزيوني الاسبوع الماضي. علماً ان اكثر من شخصية سياسية شككت بامكان اقدام عون على مثل هذه الخطوة نظراً لتاريخه المعروف في هذا السياق الرافض للتخلي عن السلطة مهما كان حجمها فكيف اذا كانت بحجم موقع رئاسة الجمهورية.

ولم يعرف بعد ما اذا كانت فكرة الاستقالة هي في الاساس  مجرد مناورة ام ان اتصالات سبقتها وادت الى تجميدها ام انها ما زالت قائمة في توقيت اخر. مع الاشارة الى ان اي استقالة من هذا النوع اذا كان يراد منها اعطاء جرعة قوة للتيار الوطني الحر الذي تراجع حضوره السياسي والشعبي مؤخراً هي خطوة بقدر ما تخدم خصومه وعلى رأسهم سمير جعجع فانها ستضر بحلفائه على اكثر من مستوى وفي غير صعيد.