2020-10-02 19:08:08

الكل بانتظار ماكرون

الكل بانتظار ماكرون

الكل بانتظار ماكرون

مجلة الشراع 2 تشرين الأول 2020

قال الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون كلمته في مؤتمره الصحافي الاحد الماضي، وقال كل طرف من الاطراف اللبنانية كلمته ردا او تعقيبا على ما ورد في المؤتمر الصحافي المشار اليه من اتهامات لكل الطبقة السياسية اللبنانية ، فهل يعني ذلك ان المبادرة الفرنسية طويت ؟

المبادرة الفرنسية لم تنته ، كما عبر مسؤول كبير.

 والجميع الان بانتظار ما سيقدم عليه ماكرون لتذليل الصعاب التي اعترضت تنفيذ المبادرة وهي صعاب غير لبنانية واميركية على وجه الخصوص رغم ان الرئيس الفرنسي حاول تغطية هذا الامر بتحميل اللبنانيين مسؤوليتها.

وحسب المسؤول نفسه فان الانقسام في لبنان هو جزء من الحياة العامة والقاصي والداني يعرف ذلك. وما جرى هو ان غير طرف اقليمي ودولي دخل على خط تشكيل الحكومة لاستغلال الاوضاع الصعبة التي يمر بها لبنان من اجل الامساك بالحكومة الجديدة وعلى حساب الخصوصيات اللبنانية ، وهو امر لا يمكن ان يمر انطلاقا من المعادلة الشهيرة التي اطلقها في العام 1958 الرئيس الراحل صائب سلام.

 وهذا الامر مطلوب اليوم اكثر من اي وقت مضى على الاقل في المرحلة الانتقالية التي يعيشها لبنان وتعيشها المنطقة بانتظار المشهد الجديد خلال الاشهر القليلة المقبلة.