2020-08-14 22:23:15

انه العار هكذا وصف بيكيه اكتساح البايرن لبرشلونة

انه العار هكذا وصف بيكيه اكتساح البايرن لبرشلونة

انه العار هكذا وصف بيكيه اكتساح البايرن لبرشلونة

مجلة الشراع 15 آب 2020

بنتيجة 8-2 اكتسح فريق بايرن ميونيخ الالماني فريق برشلونة الاسباني في الدور ربع النهائي من بطولة اندية اوروبا champions league بينما وصفت جريدة بيلد الالمانية النتيجة بأنها هزيمة القرن لبرشلونة

وعلى الرغم من ان فريق البايرن ربح ست مباريات من اصل تسعة وتعادل في واحدة فقط مع برشلونة في تسع مباريات التقى فيها الفريقان بما يعني ان البايرن كان متفوقاً بثلاثة ارباع المباريات مع برشلونة ، الا انها المرة الأولى الذي يكتسح فيها الفريق الالماني الفريق الاسباني بهذه النتيجة المذلة

حين يعلن نجم دفاع البرشا ان التغيير يجب ان يشمل كل الفريق الكاتالوني وهو واحد من الذين يرى انه يجب ان يطاله التغيير ، فإن جيرار بيكيه يفتح باب التغيير واسعاً لكل اللاعبين وهو يستمع الى من يقول ان برشلونة من دون نجمه الارجنتيني ليونيل ميسي ،لا شيء فكيف  والهزيمة الشنعاء امام البايرن جاءت بحضور ميسي نفسه

ويبدو ان اوان الإعتراف بأن من يعتبره البعض ايقونة نجاح برشلونة هو ميسي هو نفسه من اسباب هزيمة النادي الذي خرج خالي الوفاض هذا العام من اي بطولة بل انه لم يستطع ان يحصل لست سنوات متتالية هي مدة لعب ميسي معه ان يصل في اي سنة من هذه السنوات الى النهائي ، والمرتان اللتان وصل فيهما الى النصف النهائي هزم فيهما من روما الإيطالي وليفربول الإنكليزي موسمين متتاليين .

التغيير التغيير : هذا هو شعار الكثيرين في برشلونة، لكنه في حين يقول كثيرون ان التغيير يجب ان يبدأ بتغيير المدرب الاسباني الذي صرح قبل ان يبدأ تدريب برشلونة خلفاً لفالفيردي قال انه ترك مزرعة البقر التي يملكها ليدرب اقوى فريق في اوروبا ، فإن كلام بيكيه يعني الكثير ، نحن وصلنا القاع ويجب تغيير كل شيء بدءاً من اللاعبين وهو لم يسم ميسي لكنه وقد سما نفسه فإنه لم يتجاهل مصير ميسي ، لماذا ميسي؟

من يتابع المباراة التاريخية التي لعبها كوتينيو في البايرن ضد فريقه الاصلي برشلونة وقد سجل هدفين ومرر كرتين لهدفين ، يكشف مدى تسلط ميسى واضرار هذا التسلط على البرشا ( كما على منتخب الارجنتين) فميسي ظل وراء ادارة البرشا حتى اخرجت هذا اللاعب الفذ كوتينيو من برشلونة لتعيره الى البايرن وكان ابداع اللاعب البرازيلي مع ناديه الالماني ضد الفريق الاسباني رسالة تحدي من كوتينيو ضد ميسي أولاً وضد ادارة برشلونة التي كانت ترضخ حتى هذه المباراة الكارثية لبرشلونة بقيادة ميسي

هل هي نهاية ميسي ؟ ربما لكنها على الاقل بداية النهاية