2020-05-21 16:53:43

مهمة اللواء ابراهيم على عتبة النجاح

مهمة اللواء ابراهيم على عتبة النجاح

مهمة اللواء ابراهيم على عتبة النجاح

مجلة الشراع 21 ايار 2020

    يتكتم مدير عام الأمن العام اللواء عباس ابراهيم عادة على نشر اَي معلومة عن مهماته في اَي مجال حتى تظهر نتائجها لتتحدث عنها وهو الصامت الأكبر ، ولم يشذ عن القاعدة في مهمته الأخيرة التي شملت زيارتين لسورية والعراق بهدف مرور البضائع اللبنانية عبر سورية وإعادة فتح السوق العراقي الواسع امام تصريفها .

 مصادر عراقية تحدثت للشراع عن أمرين جوهريين بحثهما اللواء ابراهيم مع رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي هما :

  1.  استعداد العراق لإستقبال المنتجات اللبنانية على الرغم من محاولة العراق توفير احتياجاته ذاتياً وهو البلد الغني بالمياه والواسع جغرافياً لإنتاج محاصيل مختلفة
  2.  اعادة ضخ النفط العراقي عبر الأراضي السورية لتشغيل مصفاة طرابلس

 المصادر العراقية أكدت للشراع تعاطف الكاظمي مع لبنان في مسألة ضخ النفط الى لبنان لكنها تحسبت للموقف الاميركي في مسألة مروره بسبب العقوبات الاميركية على سورية آملة ان يتم استثناء لبنان في هذا الامر كما تم استثناء العراق من تصدير نفطه الى ايران على الرغم من فرض العقوبات عليها من جانب واشنطن

  وفي لبنان تبلغ وزير الإقتصاد راؤول نعمة بالطلب السوري لتسهيل التبادل المروري بين البلدين وإزالة العقبات امام سرعة وصول البضائع السورية الى الأسواق اللبنانية