2020-05-07 21:47:29

رامز جلال هو العار نفسه

رامز جلال هو العار نفسه

رامز جلال هو العار نفسه

مجلة الشراع 8 أيار 2020

من لم يشاهد قبل الآن كيف تكون السادية سوى في الأفلام عليه ان يشاهد سلوكيات هذا السادي الذي يعرف بإسم رامز جلال الغريب ان هذا السادي شارك في أفلام ضحك واحياناً عنف واحياناً جدية ولم يلفت احداً سوى انه ابن مخرج معروف هو نادر جلال وشقيق ممثل ناجح هو ياسر جلال ..

 هذا السادي الذي درج على تقديم برامج مقالب راحت تتصاعد في العنف ودائماً في اشهر رمضان المتتالية ختمها هذا العام بوحشية المقالب حتى اضطرت نقابة أطباء علم النفس بعد ان

 شاهد أعضاء منها حلقات رامز المجنون وبعد ان قرأ كثيرون من أطبائها في وسائل الإعلام

 مناشدات للتدخل لوقف هذا الجنون والسادية التي يعاني منها هذا المريض الى إصدار بيان دعت فيه رامز جلال للمثول امام طبيب نفسي لعلاجه من ساديته..

حسناً فعلت نقابة أطباء علم النفس لمحاولة علاج هذا المريض فماذا عن ضيوفه لهذا العام وكثير منهم من الفنانين المعروفين وهم كلهم شاهدوا مقالبه التي مرت في الأعوام الماضية وفضحت نفسها بنفسها في ان كل الفنانين الذين مروا سابقاً كانوا يتلقون مقابلاً مادياً ليمثلوا انهم مفاجؤن وعندما احتجت الفنانة آثار الحكيم على مقلب وضعها فيه السادي رامز جلال في عرض البحر مدعية انها لم تكن تعلم اَي شيء عن المقلب قبل حصوله عرضت محطة ام بي سي منتجة برنامج السادي هذا شريطاً لآثار وهي في مركب المقلب تحتج على المبلغ الذي حصلت عليه مطالبة بمضاعفته لأنها لم تكن تعلم بأنها ستكون خائفة الى هذه الدرجة قبل المقلب !!

 كل الفنانين الذين مروا في برنامج هذا السادي يعرفون طبيعته وتقاضوا المال مقابل الظهور فيه وتقبل ما يحصل لهم امام الجمهور ومهما كان الفنان ساذجاً او غبيا ًاو طماعاً فإن احداً لن يصدق انه فوجىء بالمقلب !

 الامر الآخر هو العار الذي يصيب محطة الإنتاج لتقديم هذه السادية على شاشتها لأنها تشجع على الشذوذ وعلى الدجل بإسم المقالب خصوصاً ان محطة ام بي سي تقدم نفسها انها محافظة وان أصحابها متدينون لذا فهم يلغون اَي مشهد يجمع رجلاً وآمراة في حالة عناق لقبلة ، وتراهم يقدمون هذه السادية وهذا الشذوذ تحت جشع جلب الإعلانات.

عار آخر على جمهور يصوم طيلة النهار في رمضان ويفطر بعد الأكل على تشجيع الشذوذ رمضان إثر آخر .