2019-12-06 08:26:01

نقطة في بحر: بلا أدنى خجل!

نقطة في بحر: بلا أدنى خجل!

نقطة في بحر: بلا أدنى خجل!

نقطة في بحر: بلا أدنى خجل!

مجلة الشراع 6 كانون الأول 2019 العدد 1928

 

من مساخر الحلول المقترحة لحل الأزمة المستعصية في لبنان ان يطلب مسؤولو الدولة اقتراض من 3 الى 5 مليار دولار.

هم يتحدثون عن اقتراضها.. بلا أدنى خجل او شعور بالمسؤولية ومن دون أي حس وطني او أخلاقي..

لماذا هذه التوصيفات؟

هم يريدون المزيد من الاقتراض الخارجي وطبعاً المشروط لأنهم لا يريدون الاعتراف بأنهم سرقوا 40 ضعفاً من المال المطلوب.

يريدون ان يدفعوا اللبنانيين وكثيرون منهم ذاهبون الى حد الفقر والعوز.. والمؤشرات الرهيبة لذلك تبدأ من تزايد حالات انتحار الرجال بسبب الحاجة. كي ينجو المسؤولون بسرقاتهم.

انها ليست حكاية ماري انطوانيت والبسكويت فتلك كانت في قرون غابرة.

انما في القرن العشرين يذهب رئيس الزائير موبوتو سيسي سيكو ليطلب قرضاً من دولة اوروبية لبلده الذي يتربع على 19 معدناً نفيساً من أصل 50 في كل الكون.. فيجيب رئيس هذه الدولة: معلوماتنا انك يا جنرال موبوتو تملك في سويسرا وحدها 13 مليار دولار.

كم من موبوتو في بلدنا؟!