2019-11-07 12:52:14

من هنا نبدأ/ فساد = فقر، توريث = ثورة - بقلم حسن صبرا

من هنا نبدأ/ فساد = فقر، توريث = ثورة - بقلم حسن صبرا

من هنا نبدأ/ فساد = فقر، توريث = ثورة - بقلم حسن صبرا

من هنا نبدأ:

فساد = فقر

توريث = ثورة

بقلم حسن صبرا / مجلة الشراع 8 تشرين الثاني 2019 العدد 1924

 

معالي وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل لعله فاتك ان تقرأ ان كل ثورات الربيع العربي بدءاً من تونس الى اليمن مروراً بليبيا بعد مصر وصولاً الى سورية انفجرت في مواجهة عمليات التوريث السلطوي لكل من زين العابدين بن علي الذي جعل زوجه ليلى الطرابلسي شريكته في الحكم.. وحسني مبارك الذي أراد توريث ابنه جمال في حكم مصر. حتى علي عبدالله صالح اراد تسليم السلطة في حياته لابنه احمد، ومعمر القذافي الذي كان نظم ليبيا على قاعدة توريث أولاده جميعهم في كل مرافق ومؤسسات الحكم في ليبيا.

كلهم يا معالي الوزير سقطوا كما سقطت سورية التي أرادوا تقليد حاكمها السابق حافظ الاسد بتوريث ابنه بشار، فإذا بشار هذا سبباً في انفجار قاعدة وأصل التوريث العربي في جمهوريات عربية محاكاة لطبيعة الحكم بالوراثة في الممالك والامارات العربية ذات الاستقرار الراسخ والشرعية الشعبية منذ مئات السنين في كل أقطارها.

ولعلك يا معالي الوزير لم تقرأ ايضاً ان الشعب المصري ثار على حاكمه بعد 30 سنة من السلطة على الرغم من ان نسبة النمو في بلده وصلت عند الثورة الى ما بين 5,5 الى 6% وهي نسبة عالية جداً بمقاييس العالم الثالث وأقران مصر في بلاد عربية جمهورية كثيرة.. لكن الفساد كان الأكثر وجعاً عند المصريين وقد اعترف رئيس ديوان الرئاسة زكريا عزمي ان الفساد وصل.. الى الركب.

وان الفائض المالي في ليبيا كان يسمح بتوفير كل الخدمات وفرص العمل والتعليم المجاني والطبابة المجانية في مستشفيات راقية الخدمة والنظافة والمعاملة.. لكن الناس انفجرت بسبب الكبت والتوريث والفساد وتهريج حاكمها غير المسبوق.

أما فساد ابن علي في تونس فقد كشفه هروب رئيسها الذي مكن من بعده من تقدير ثروته وزوجه واشقائها بالمليارات.

 بينما تحدثت تقارير الامم المتحدة عن ان ثروة حاكم اليمن تراوحت بين 30 و60 مليار دولار، وهو كان قبل السلطة مجرد عريف في الجيش يرابط عند نقطة عسكرية تطل على باب المندب.

ربط ظاهرة الفساد بالتوريث في لبنان وبشكل أكثر من وقح وبأسلوب أكثر من داعر وعلى عينك يا تاجر أدخل لبنان الربيع العربي مع العلم ان طرد قوات آل الأسد التي احتلت لبنان 30 سنة، عام 2005، هو ملهم كل ثورات العرب بعد ذلك. وما كان ربيع لبنان بعد اغتيال الحريري مزهراً برفض التوريث انما هو الآن المشكلة في لبنان.. فقد جاء مشروع توريثك الحكم باستقالة مفترضة لعمك الرئيس ميشال عون - وربما بسبب كبر العمر وما يحمله من عجز عن العمل الذي يمكن ان تقوم به انت بسبب فارق السن بينكما - في ذروة الفجور في السرقات من أعلى قمم السلطة ومنذ 30 سنة.. وقد انفجرت في منتصف عهد عمك الذي جاء الى السلطة بإسم التغيير والاصلاح، فإذا الفساد في السنوات الثلاث التي حكم فيها ميشال عون وأنت شريكه في السلطة عملياً ولا غطاء شرعي او دستوري او قانوني لهذه الشراكة.. يصل الى الركب وهو يطال رؤساء لبنان ومن حولهم وتحتهم وأقاربهم وأولادهم وأزواج بعضهم وأصهار بعض آخر منذ 30 سنة حتى اليوم.

معالي الوزير

لو انك قرأت تجربة فرض بشار الاسد التمديد لاميل لحود عام 2004 الذي استولد القرار 1559، وبموجبه ألزم بشار بالانسحاب من لبنان بعد اغتياله الرئيس المظلوم رفيق الحريري في 14- 2- 2005.. لأدركت ان توريثك السلطة كان سيفجر في لبنان براكين الغضب التي ما زلت انت وعمك تتجاهلانها.. لكأنها تحصل في بلد آخر، او كأنكما لستما المستهدفين، او انكما لم تستوعبا بعد عبارة ((كلن يعني كلن)).

وأنت ما ورثت السلطة بعد.. وشعب لبنان بمعظمه ثار على هذه الفكرة.. فما الذي ستنتظره اذا ما كنت رئيساً؟

معالي الوزير

لعلك لم تقرأ بعد مغزى ان خمسة أركان من وفي لبنان يفضلون العمى على ان يروك رئيساً للجمهورية هم جميعاً متفقون على أمر واحد هو رفض توريثك حتى لو اختلفوا في مسائل أخرى وهم نبيه بري وسعد الحريري وسمير جعجع ووليد جنبلاط وسامي الجميل فضلاً عن قيادات سياسية نواباً ووزراء حاليين وسابقين.. وعليك ألا تنسى دائماً النائبة بولا يعقوبيان وقد جاءت بقوة الحراك الشعبي نائبة ليكون همها الأول هو فضح الفاسدين جميعهم.

معالي الوزير

لعلك لم تربط بعد التوريث بالفساد.. وهذه المرة تبدو المفارقة واسعة وفاقعة.. فقد سبق ذكر اسمك في مجال التوريث ربط اسمك وتيارك مباشرة بمسألة الفساد وعنوانه الصارخ هو قطاع الكهرباء وقد توليت وزارته أنت.. وجئت بمدير مكتبك من تيار عمك قيصر ابي خليل وزيراً له بعدك وبينكما عضو تكتل تيار ميشال عون الذي ترأسه انت ارتور نظاريان واليوم عضو التيار ندى بستاني.

كان اصراركم على تولي هذه الوزارة مفهوماً لدى البسطاء بأنكم تريدون توفير الكهرباء للبنانيين 24 على 24 ساعة، وأنت بالصوت وبالصورة وفي مناسبات عدة تعهدت بهذا الانجاز.

ولقد مضى على هذه التعهدات أكثر من عشر سنوات وما تحقق اي أمر منه.. وفي عشر سنوات تم صرف نحو 19 مليار دولار ولم تتوفر الكهرباء كما تعهدتم.. وفي بلاد الله الواسعة يتم توفير الكهرباء بديهياً وطبيعياً بعشرة بالمئة من هذا المبلغ وخلال سنة واحدة.. أليس قطاع الكهرباء رمزاً للفساد؟

نادى عمك ميشال عون بالتغيير والاصلاح، وتحت هذا الشعار انتخب رئيساً للجمهورية، أنهى حماك نصف فترة رئاسته، فإذا الناس تخرج الى الشارع تنادي بالاصلاح والتغيير، وتطالب بإسقاط النظام وبرحيله مع الرئيسين الآخرين وبقية المسؤولين تحت عنوان ((كلن يعني كلن)).. ألا يعني هذا ان عون فشل في تحقيق ما كان يدعو له ورفعه شعاراً لتياره؟ وأنت تريد ان تجيء وريثاً لعمك، وانت رئيس التيار الذي أسسه حماك.. فهل نجح عمك حتى ترثه؟

بعد تجربة عمك.. ما كان وما عاد الطموح كافياً كي ينجح الانسان.. فالطموح كالموهبة يشكل 1 % من النجاح، اما النجاح الأكبر للمرء فهو في العمل.. وقد كنت انت يا جبران السبب الأكبر في فشل حكومة عمك الأولى وكان يا للمفارقة اسمها حكومة الى العمل.

حسن صبرا

 

كان النضال دائماً في لبنان يبدأ بالانتماء الى الاحزاب.. أصبح النضال الحقيقي الآن يبدأ بالخروج منها.

أسقط رئيس الجمهورية ميشال عون في خطابه في الذكرى الثالثة لانتخابه مشروع صهره الصغير القائم على استعادة حقوق المسيحيين عندما تحدث عون عن الدولة المدنية.