أخبار من عمان / مجلة الشراع 4 كانون أول 2017 العدد 1826

أخبار من عُمان

السلطان قابوس

*تعد زراعة المحاصيل الزراعية المتنوعة مهمة جداً لتوفير مختلف الاحتياجات الغذائية، ولعل المحاصيل الحقلية من أهم الزراعات التي تحظى بالعديد من الدعم والبرامج المختلفة من قبل وزارة الزراعة والثروة السمكية، حيث تعتبر محافظتا شمال وجنوب الباطنة من أهم المحافظات في زراعة المحاصيل الحقلية لتشكل ما نسبته 34% من إجمالي المساحات المزروعة في السلطنة.
وتسعى وزارة الزراعة والثروة السمكية جاهدة الى تنفيذ العديد من البرامج والأنشطة للنهوض بالقطاع الزراعي واستغلال الموارد الزراعية الطبيعية المتاحة لتحسين إنتاج المحاصيل الزراعية المختلفة.
وقال مدير عام المديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية بمحافظتي شمال وجنوب الباطنة المهندس سالم بن علي العمراني ان محصول القمح يعد أحد أهم المحاصيل الزراعية الذي يحظى بدعم من الحكومة ويعتبر إرثاً زراعياً متوارثاً اعتمد عليه الآباء والأجداد في معيشتهم اليومية وتأمين الغذاء، ويجب علينا المحافظة على هذا الإرث وتبني الأفكار المناسبة لزيادة الإنتاجية منه كماً وكيفاً حسب الإمكانات والموارد المتوافرة.
*حافظت سلطنة عمان على معدلات الأمن الغذائي الآمن خلال السنوات الماضية لتواصل احتفاظها بالمركز الثاني عربياً خلال الفترة من 2015 الى 2017.
وكانت السلطنة قد تقدمت من المركز الـ32 عالمياً في 2015 الى المركز الـ28 في 2017، وبلغت نسبة مساهمة قطاعي الزراعي والثروة السمكية في الناتج المحلي 2.1% عام 2014 وارتفعت العام الماضي لتصل الى 2.8%، وسجلت مساحات الأرض المزروعة في عام 2014 حوالى 164 الف فدان، لتصعد المساحة المزروعة في عام 2016 الى 202 الف فدان، وصعد إنتاج السلطنة السمكي من 211 الف طن في عام 2014 الى 280 الف طن العام الماضي.
وسجلت قيمة الصادرات الزراعية والسمكية العام الماضي 294 مليون ريال عماني مقابل 270 مليون ريال في عام 2015.
واستحوذت دول الخليج العربية على 60% من إجمالي صادرات السلطنة من الأسماك، يليها الدول الآسيوية بنسبة 25%، وأميركا الجنوبية 10%. وكانت العومة هي الأسماك الأكثر تصديراً بنسبة 59% من إجمالي الصادرات السمكية للسلطنة مسجلة حوالى 89 ألف طن بقيمة 24 ألف ريال عماني، يليها أسماك صفلق بكمية بلغت 4،6 ألف طن، ثم جام بكمية بلغت 4،5 ألف طن، يليها صال الصغير بكمية بلغت 3،5 ألف طن، ثم بكميات متفاوتة من الحبار والصارف والضلعة ونجرور وكوفر وصدة.
من ناحية أخرى واصلت وزارة الزراعة والثروة السمكية برامجها التنموية والتشجيعية للمزارعين والمربين، حيث طرحت الوزارة مواقع حاضنة لإدارة وتشغيل مشروع إنتاج ملكات نحل ملقحة وملكات عذراء وطرود وعسل ذي إنتاجية عالية لسلالة النحل العماني وذلك لمدة سنتين. والمشروع مموّل بالكامل من صندوق التنمية الزراعية.

سباق الخيل السلطانية سلطنة عمان

*بناء على الأوامر السامية للسلطان قابوس بن سعيد رعى نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء فهد بن محمود آل سعيد سباق الخيل السنوي للخيالة السلطانية والذي أقيم بولاية صحار.
واشتمل السباق على خمسة أشواط، خصص الشوط الأول للخيول العربية الأصيلة ((للفارسات)) لمسافة 1200 متر.
أما الشوط الثاني فقد خصص للخيول العربية الأصيلة لمسافة 1200متر، كما خصص الشوط الثالث للخيول العربية الأصيلة لمسافة 1600 متر، أما الشوط الرابع فخصص للخيول العربية الأصيلة الأعلى تصنيفاً في موسم سباقات 2017/2018م لمسافة 1600 متر.
وستبلغ المنافسة أوجها في الشوط الخامس والذي خصص للخيول العربية الأصيلة لنيل كأس السلطان قابوس بن سعيد وسيتخلل الأشواط بعض من عروض الفروسية.

اول الاخبار -نقطة في بحر: النائب السوري السابق مأمون حمصي – مجلس شورى الدولة يوقف قرصنة المجلس الشيعي بإلحاق المدافن به- أخبار من عُمان: *تعد زراعة المحاصيل الزراعية المتنوعة – الاخبار السياسية :/ مجلة الشراع 4 كانون اول 2017 العدد 1826

Print Friendly, PDF & Email